أرشيفات الوسوم: حمل و رضاعة

LA BELLE لابيل ( شراب كولاجين للبشرة بنكهة الكرز ) و الرضاعة الطبيعية

شراب كولاجين للبشرة
شراب كولاجين للبشرة

هل تناول شرب أمبولات LA BELLE لابيل ( شراب كولاجين للبشرة بنكهة الكرز ) لة أضرار للمرضع أو رضيعها ؟

يتم تصنيف و ترخيص  المنتجات المحتوية على الكولاجين مثل LA BELLE لابيل ( شراب كولاجين للبشرة بنكهة الكرز ) على انها مكملات غذائية , مما يعنى ان الفؤائد المتعلقة بأستخدامة لم تثبت بشكل كافى , و لا توجد ادلة علمية معتبرة يمكنها أثبات ذلك ، و من الأدلة على عدم الاعتراف بفاعليتة , هو ان شركات التأمين الطبى فى اغلب الاحيان ترفض صرفة لمرضها .

و بشكل نظرى ، فأن جميع المكملات الغذائية تفتقر الى الدراسات التى تثبت مأمونيتها للأستعمال أثناء الحمل أو الرضاعة (الدراسات غير كافية ، أو لا توجد دراسات من الأساس ) لذلك فيُنصح بتجنب تناول مثل تلك المنتجات خلال فترات الحمل و الرضاعة ، بما فى ذلك LA BELLE لابيل ( شراب كولاجين للبشرة بنكهة الكرز ) .

و لكن و بشكل عملى فان المكون فى LA BELLE لابيل ( شراب كولاجين للبشرة بنكهة الكرز ) هو مادة الكولاجين ، و هى مادة طبيعية موجودة فى الجسم و من غير المتوقع ان تسبب أية مشكلات على المرأة المرضع أو طفلها الرضيع .

الرأى النهائى من وجة نظر فارماسيا

لا ننصح باستعمال شراب LA BELLE لابيل ( شراب كولاجين للبشرة بنكهة الكرز ) خلال فترة الرضاعة ، إلا إذا كانت هناك حاجة ماسة و ضرورية لذلك ، و تحت إشراف طبى ، و ينبغى أن تتم مراقبة الرضيع بشكل جيد لملاحظة ظهور أية أعراض سلبية علية ، و فى حال ظهور أى أعراض سلبية على الرضيع لأم تتناول شراب LA BELLE لابيل ( شراب كولاجين للبشرة بنكهة الكرز ) ، فلا بد من اتخاذ القرار إما بإيقاف تناول LA BELLE لابيل ( شراب كولاجين للبشرة بنكهة الكرز ) ، أو بإيقاف الرضاعة الطبيعية ، بحسب أهمية الدواء للأم .

رانتيدين و الحمل

إذا تناولت الحامل مضادات الحموضة المعتادة و لم تتحسن الأعراض من عسر الهضم و حرقان فى الصدر ، فإن طبيبك قد يصف دواء مختلفة ليقمع الحمض الموجود في المعدة، و هناك نوعان من الأدوية الى تساهم فى علاج الحموضة و الحرقة و آمنة للاستخدام خلال فترة الحمل و هما : رانيتيدين. أوميبرازول.

الحمل و سيكلوجيست CYCLOGEST

إمرأة حامل في الشهر الثامن وطلبت منها دكتورتها الاستمرار في استخدام cyclogest منذ شهر تقريبا لوجود انقباض في الرحم بعد الجماع أحيانا. فهل هذا يؤثر على عملية الولادة بعد ذلك ؟ و ماهي الآثار السلبية لاستخدامه؟ 

يُستخدم سيكلوجيست لمنع الولادة المبكرة ( المخاض المبكر ) ،و بعض الأبحاث تشير إلى أن تطبيق هلام البروجسترون في المهبل ( أو لبوسات البروجيستيرون مثل سيكلوجيست CYCLOGEST ) ، وحدة أو مع علاجات أخرى يقلل من خطر الولادة المبكرة عند النساء الأكثر عرضة لخطر الولادة المبكرة. ومع ذلك، تشير أبحاث أخرى أن هلام البروجسترون المهبلى ( أو لبوسات البروجيستيرون مثل سيكلوجيست CYCLOGEST ) لا يقلل من تكرار الولادة المبكرة عند النساء الذين لديهم تاريخ من الولادة المبكرة.

لا توجد أى آثار سلبية معروفة حتى الأن لإستخدام منتجات البروجستيرون مثل سيكلوجيست خلال فترة الحمل على الأجنة أو على صحة الرضع و الأطفال المولودون لأمهات تناولن البروجسترون خلال فترة حملهن .