۲٥۰ أو ٥۰۰ ميكلوفينوكسات – لوسيدريل لعلاج ظواهر النقص في وظيفة الدماغ

يعمل لوسيدريل  على تحسين تدفق الدم إلى المخ ، مما يساهم فى تحسين و تنتظيم و المحافظه على وظائف المخ ، مما يعكس اداء جسدى و فكرى افضل.

يُوصف لوسيدريل لتخفيف الأعراض ذات الصلة بالتقدم في السن : مثل اضطرابات الذاكرة ، صعوبة التركيز ، اضطرابات الوعى و الانتباة، كما يُوصف لعلاج المشكلات المتعلقة بتدفق الدم فى الدورة الدموية المخية نتيجة حوادث أو صدمات فى الدماغ . لوسيدريل 250 اقراص – النشرة الداخلية

في عالم الطب والصيدلة، هناك العديد من الأدوية التي تهدف إلى تحسين وتعزيز صحة الجسم ووظائفه المختلفة. ومن بين هذه الأدوية، نجد دواء لوسيدريل (Lucidril) والذي يتميز بتأثيراته الإيجابية على الدماغ والوظائف الإدراكية. في هذا المقال، سنتعرف على ما هو دواء لوسيدريل وكيف يعمل، بالإضافة إلى استخداماته وموانع استخدامه والأشكال الدوائية المتاحة.

ما هو دواء لوسيدريل؟

لوسيدريل هو دواء يحتوي على المادة الفعالة ميكلوفينوكسيت (Meclofenoxate). يُعرف هذا الدواء أيضًا باسم سنتروفينوكسين وله تأثيرات متنوعة تهدف إلى تحسين الوظائف الدماغية والإدراكية. يتوفر دواء لوسيدريل على هيئة أقراص تؤخذ عن طريق الفم.

استخدامات لوسيدريل

يُستخدم دواء لوسيدريل لعلاج العديد من الحالات التي تتعلق بصحة الدماغ والوظائف العقلية، ومن بين هذه الاستخدامات:

  • علاج الشيخوخة الدماغية: يساعد دواء لوسيدريل في تحسين الأداء العقلي لدى المرضى المسنين الذين يعانون من تدهور في الوظائف الدماغية نتيجة التقدم في العمر.
  • علاج تصلب الشرايين الدماغية: يعمل دواء لوسيدريل على توسيع الأوعية الدماغية وتحسين تدفق الدم إلى الدماغ، مما يعزز صحة الأوعية الدماغية ويقلل من احتمالات التصلب.
  • تحسين الذاكرة والتركيز: يمكن لدواء لوسيدريل أن يحسن من القدرة على التركيز والذاكرة لدى بعض المرضى الذين يعانون من اضطرابات في الوظائف الإدراكية.
  • علاج الضعف الفكري والاضطرابات البصرية: يمكن للوسيدريل أن يحسن الأعراض المرتبطة بالضعف الفكري واضطرابات البصر.

موانع استخدام لوسيدريل

بالطبع، هناك بعض الحالات التي يجب تجنب فيها استخدام دواء لوسيدريل، ومن هذه الموانع:

  • فرط الحساسية: يجب عدم استخدام الدواء إذا كنت تعاني من فرط الحساسية لأي من مكوناته.
  • فترة الحمل والرضاعة: لا توجد دراسات كافية حول سلامة استخدام دواء لوسيدريل خلال فترة الحمل والرضاعة الطبيعية. لذلك، يُفضل استشارة الطبيب قبل بدء العلاج إذا كنت تخطط للحمل أو ترضع.

الآثار الجانبية

لوسيدريل  يعتبر من الادوية الامنة بنسبة كبيرة ، و التى يمكن ان يتحملها الجسم ببشكل جيد ، و لكنة قد يتسبب فى بعض الاثار الجانبية الطفيفة ، مثل :

  • آلام في المعدة،
  • الغثيان.
  • اضطرابات النوم.
  • الصداع.
  • الدوخة.
  • العصبية.
  • احمرار الوجه.

الجرعة المقترحة

  • للبالغين : من 500 الى 1000 مجم فى اليوم لمدة ثلاثة اشهر.
  • للاطفال : من 500 الى 750 مجم فى اليوم لمدة ثلاثة اشهر .

جرعات لوسيدريل وطرق الاستعمال

تختلف الجرعة الموصى بها من دواء لوسيدريل حسب حالة المريض وتوجيهات الطبيب. عمومًا، تكون الجرعة النموذجية هي قرصين في الصباح وقرصين عند الظهر لمدة لا تقل عن شهر واحد. يُفضل تناول الدواء مع الطعام لتقليل حدوث الغثيان.

المأمونية أثناء الحمل والرضاعة

أمان لوسيدريل للأستخدام خلال فترة الحمل و الرضاعة الطبيعية ، غير مثبت ، و لذلك من المفضل البقاء فى الجانب الامن و تجنب استخدامة خلال فترة الحمل و الأرضاع .

أضرار لوسيدريل

عادةً ما يكون دواء لوسيدريل جيد التحمل، ولا يتسبب في ظهور أثار سلبية وخيمة. ومع ذلك، يمكن أن تظهر بعض الأعراض الجانبية البسيطة والمؤقتة، ومنها:

  • الغثيان
  • الصداع والدوخة
  • اضطرابات الجهاز الهضمي
  • الأرق

احتياطات استخدام لوسيدريل

  • يجب تناول الجرعة الموصى بها من دواء لوسيدريل حسب توجيهات الطبيب المختص.
  • يُفضل تناول الجرعة الأخيرة قبل الساعة الرابعة مساءً لتفادي مشاكل الأرق.
  • يجب تجنب استخدام دواء لوسيدريل في نهاية اليوم لأنه يمكن أن يتداخل مع النوم.

التداخلات الدوائية للوسيدريل

قبل بدء استخدام دواء لوسيدريل، يجب إبلاغ الطبيب عن جميع الأدوية الأخرى التي تستخدمها بما في ذلك الأدوية البدون وصفة طبية والمكملات الغذائية والعشبية. قد تحدث تداخلات دوائية مع بعض الأدوية أو المكملات الأخرى، وقد يؤدي ذلك إلى تأثيرات غير مرغوبة.

الأشكال الدوائية للوسيدريل

دواء لوسيدريل يأتي على هيئة أقراص فموية.

الختام وملخص المعلومات

في النهاية، يُعتبر دواء لوسيدريل من الأدوية المفيدة في تحسين الوظائف الدماغية والإدراكية للمرضى. لكن، قبل بدء استخدامه، يجب استشارة الطبيب والتأكد من عدم وجود موانع لاستخدامه. تذكر دائمًا أن الاحترافية في استخدام الأدوية هي المفتاح لضمان الفوائد المأمولة وتجنب التداخلات الغير مرغوبة.

مقالات أخرى عن لوسيدريل

ملخص المعلومات

لوسيدريل حبوب هو دواء منشط الذهن يستخدم لتحسين الوظيفة الإدراكية لدى الأفراد المصابين بالخرف ونقص التروية والسكتة الدماغية. له آلية عمل فريدة تؤثر على التنفس الخلوي والتمثيل الغذائي في الخلية. تتوافر أقراص لوسيدريل على شكل أقراص مغلفة تحتوي على 250 مجم من ميكلوفينوكسات هيدروكلوريد. يجب استخدامه بحذر عند الأفراد الذين لديهم تاريخ من النوبات أو الصرع ويجب عدم استخدامه في النساء الحوامل أو المرضعات ما لم يتم وصفه من قبل أخصائي الرعاية الصحية. قد تسبب أقراص لوسيدريل آثارًا جانبية ، بما في ذلك الغثيان والقيء والإسهال وآلام البطن والصداع والدوخة والأرق. قد يتفاعل أيضًا مع أدوية أخرى ، بما في ذلك الأدوية المضادة للكولين والأدوية الكولينية ومضادات التخثر. إذا كنت تعاني من أي آثار جانبية شديدة أو مستمرة ، يجب عليك استشارة أخصائي رعاية صحية.

المزيد من المعلومات عن لوسيدريل

نشرة حبوب لوسيدريل

مقالات أخرى ذات صلة بـ لوسيدريل

تصنيف لوسيدريل

كود ATC (الكيميائي العلاجي التشريحي) لأقراص لوسيدريل هو [N06BX01]. يوفر كود ATC نظام تصنيف موحد للمكونات النشطة ، مما يسمح لأخصائيي الرعاية الصحية والهيئات التنظيمية بتحديد وتصنيف الأدوية بشكل فعال.


اكتشاف المزيد من فارماسيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

فارماسيا: تفاعلك يثري المحتوى، شارك تعليقك!