مال الوارث

مال الوارث
مال الوارث

من جملة الأساليب التى أستعملها النبى صل الله علية و سلم فى تأديب أصحابة , أن جعل للألفاظ المتداولة معان جديدة , أو لفت الانتباة الى معان خفية لم يكن يفطن اليها , و نذكر فى هذا المقال النموذج التالى :

مال الوارث

عن عبد اللة بن مسعود قال : قال النبى صل الله علية و سلم : ( أيكم مال وارثة أحب ألية من مالة ؟).

قالوا : يا رسول الله, ما منا أحد الا مالة أحب الية .

قال : ( فأن مالة ما قدم , و مال وارثة ما أخر ).

يجمع الانسان المال طول حياتة , ثم يموت و يتركة , فالذى تركة هو مال الوارث.

و اذن فمال الانسان هو الذى يقدمة أمامة مدخرا لة عند الله تعالى أما ما حرص على عدم التصرف فية و تركة حتى جاءة الموت , فهو مال وارثة .

و الرسول صل الله علية و سلم يلفت النظر الى ان اكثر الناس يكون مال وارثهم أحب اليهم , بمعنى أنهم يدخرون المال و لا ينفقون منة حتى يكون للوارث .

و هذا ما أوضحة حديث ابى هريرة حيث قال : قال رسول الله صل الله علية و سلم : ( يقول العبد : مالى ,مالى , انما لة من مالة ثلاث : ما أكل فافنى , أو لبس فأبلى , أو أعطى فأبقى , و ما سوى ذلك فهو ذاهب و تاركة للناس ).

من كتاب : من معين الشمائل.

الكاتب : صالح أحمد الشامى

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.