ميمكسا – الإستطبابات، الآثار الجانبية، النشرة …

ميمكسا هو دواء يستخدم في علاج مرض الزهايمر، يساعد ميمكسا على إبطاء تقدم مرض الزهايمر المتوسط ​​إلى الحاد من خلال تحسين الذاكرة والتفكير. يعود فقدان الذاكرة في مرض الزهايمر إلى الإنتاج المفرط للجلوتامات (المرسل الكيميائي) في الدماغ. يعمل ميمكسا عن طريق عرقلة إنتاج الجلوتامات، وهذه هي الطريقة التي يمنع بها فقدان الذاكرة في مرض الزهايمر.

يؤخذ ميمكسا عن طريق الفم مع الطعام أو بدونه. ومع ذلك ، يُنصح بتناوله في نفس الوقت كل يوم للحفاظ على مستوى ثابت من الدواء في الدم. إذا فاتتك جرعة ، خذها حالما تتذكرها. لا تفوت أي جرعات وعليك أن تنهي الدورة الكاملة للعلاج حتى لو شعرت بتحسن. من المهم ألا يتوقف هذا الدواء فجأة دون التحدث مع طبيبك. تذكر أن تُبلغ الطبيب إذا كان لديك تاريخ مع التشنجات أو الصرع  أو أمراض الكلى أو أمراض القلب أو أمراض الكبد.

تشمل بعض الآثار الجانبية الشائعة لهذا الدواء الصداع والارتباك والنعاس واختبارات وظائف الكبد غير الطبيعية واضطراب التوازن وضيق التنفس. قد يسبب ميمكسا أيضًا الدوار والنعاس ، لذلك لا تقود السيارة أو تفعل أي شيء يتطلب تركيزًا عقليًا حتى تعرف كيف يؤثر هذا الدواء عليك. قد يسبب هذا الدواء الإسهال ، لذا اشرب الكثير من السوائل للحفاظ على تروية جسمك.

فوائد ميمكسا

في مرض الزهايمر، يحسن ميمكسا التعلم والذاكرة ومعالجة المعلومات (الوظيفة الإدراكية) لدى الأشخاص المصابين بمرض الزهايمر الخفيف إلى المتوسط. قد تبدأ هذه المشكلات في الذاكرة والتفكير في التدخل في الأنشطة اليومية وتؤدي إلى تفاقم حالتك. سيساعد هذا الدواء في إدارة مرض الزهايمر بشكل فعال. سيسهل عليك القيام بأنشطتك اليومية وتحسين نوعية حياتك. لا تتوقف عن تناوله إلا إذا نصح الطبيب بذلك. قد يستغرق تحسن الأعراض عدة أسابيع ؛ لذا استمر في استخدام الدواء حتى لو كنت لا تعتقد أنه يعمل.

الآثار الجانبية

معظم الآثار الجانبية لا تتطلب أي عناية طبية وتختفي عندما يتكيف جسمك مع الدواء. الآثار الجانبية الشائعة لـ ميمكسا تشمل:

  • دوخة
  • صداع
  • ارتباك
  • النعاس
  • إسهال
  • اختبارات وظائف الكبد غير الطبيعية
  • اضطراب التوازن (فقدان التوازن)
  • ضيق التنفس
  • ارتفاع ضغط الدم الرئوي (ارتفاع ضغط الدم)
  • فرط الحساسية

ميمكسا- إجابات الأسئلة الشائعة

ما هى إستعمالات ميمكسا؟

يستخدم ميمانتين (المُكون النشط في ميمكسا) لعلاج مرض الزهايمر المتوسط إلى الحاد. ميمانتين ليس علاجًا لمرض الزهايمر ولكنه يمكن أن يساعد الأشخاص المصابين بهذا المرض على إبطاء تطور المرض. ميمانتين لن يعالج مرض الزهايمر ، ولن يمنع المرض من التفاقم ولكنة سوف يُبطء من تطورة.

كم من الوقت يمكنك الاستمرار في تناول ميمكسا؟

عقار ميمكسا هو علاج آمن وفعال يساعد المرضى الذين يعانون من مرض الزهايمر المعتدل إلى الشديد لمدة تصل إلى عام.

هل من الأفضل تناول ميمكسا في الصباح أم في الليل؟

يمكنك أن تأخذ ميمكسا في أي وقت من اليوم تجد أنه من الأسهل تذكره ، ولكن حاول أن تأخذ جرعاتك في نفس الوقت من اليوم كل يوم.

ما هي الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا لعقار ميمكسا؟

في التجارب مزدوجة التعمية التي خضعت للتحكم بالغفل والتي شملت مرضى الخرف ، كانت التفاعلات الضائرة الأكثر شيوعًا (حدوث ≥ 5 ٪ وأعلى من العلاج الوهمي) في المرضى الذين عولجوا بـ ميمكسا هي الدوخة والصداع والارتباك والإمساك.

ميمكسا اقراص -النشرة الداخلية
ميمكسا اقراص -النشرة الداخلية

ميمكسا اقراص -النشرة الداخلية

إخلاء المسؤولية: المعلومات المتوفرة في هذة الصفحة معلومات عامة، وقد لا تحتوي على جميع المعلومات المتاحة التي تحتاجها ولا يمكن أن تُعد بديًلا عن الإستشارات الطبية، ولا تأخذ في الاعتبار جميع الظروف الفردية. يتوجب عليك أن تحصل على المعلومات الطبية عن طريق إستشارة أخصائي رعاية صحية مرخص، أو عن طريق الإرشادات التي يقدمها الصيدلي و / أو الشركة المصنعة للدواء. على الرغم من بذل جهود كبيرة لضمان دقة المحتوى، إلا أننا لن نتحمل المسؤولية عن أي أضرار تنشأ عن استخدام أو إساءة استخدام المعلومات الواردة في هذة الصفحة. إذا تعارضت المعلومات الواردة في هذة الصفحة مع تلك التي قدمها لك طبيبك أو الصيدلي، فعليك تجاهل المعلومات المقدمة في هذة الصفحة وإتباع تعليمات طبيبك أو إرشادات الصيدلي. حقوق النشر © فارماسيا ۲۰۲۲. العلامات المرجعية: N06DX01


اكتشاف المزيد من فارماسيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

فارماسيا: تفاعلك يثري المحتوى، شارك تعليقك!