الأخلاق : بين المسيحية و الأسلام

أن الصورة الذهنية الجمعية عند بعض شرائح من مسلمي مصر عن المسيحيين، وعند بعض شرائح من مسيحيي مصر عن المسلمين، تمتلئ بالأوهام، وهذه الأوهام صنعت صورًا ذهنيةً سيئةً في معظم الأحيان، كما أن السينما والدراما التلفزيونية (التي تسمي نفسها واقعية) تقوم بمهمة غير نبيلة حينما تقوم بإعادة بثّ هذه المخلفات الثقافية الرديئة، دون أدنى محاولة لتغييرها، مما يعززها في نفوس معتنقيها، ولا يزيدنا إلا غرقًا في نفق مظلم من الصور الذهنية والأحكام المسبقة السيئة، والأحكام المسبقة المضادة من الطرف الآخر على السواء.

أن هناك جوانب كثيرة جميلة وأخلاقية في المجتمع المسيحي تشترك في نفس أخلاقيات وجماليات الإسلام، وأن ما تُربي عليه الأم الفاضلة المسلمة المصرية ابنتها وابنها هو نفسه ما تُربي عليه الأم الفاضلة المسيحية المصرية ابنتها وابنها من قيم وتقاليد تحافظ على استقامة أخلاقهم، وذلك لأن الإطار الأخلاقي المرجعي العام في الإسلام والمسيحية واحد ومتطابق.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.