الباراسيتامول ❶ خلال فترة الحمل ؟

لم يتبين من الدراسات التى جرت على الإنسان و الحيوان بالباراسيتامول ما يدل على اى مخاطر بالنسبة للحمل أو تطور الجنين ، لذلك فأن تناول مادة البارسيتامول وفقا للجرعات الموصى بها لا يحمل أى تأثيرات سلبية على المراة الحامل أو الجنين .

إستعمال البارسيتامول آمن للنساء الحوامل عند تناولة بالجرعة الموصى بها فى أى مرحلة من مراحل الحمل .

هل يمكن تناول الباراسيتامول خلال فترة الحمل ؟
هل يمكن تناول الباراسيتامول خلال فترة الحمل ؟

نصائح هامة

  1. الباراسيتامول هو الخيار المفضل و الامثل لعلاج الألم الخفيف أو المتوسط الشدة خلال فترة الحمل ، ومع ذلك، كما هو الحال مع أي دواء يؤخذ أثناء الحمل، يجب استخدام الباراسيتامول بأقل جرعة فعالة ممكنة ، و لأقصر وقت ممكن.
  2. إذا كانت الجرعة الموصى بها من الباراسيتامول لا تسيطر على الألم أو الأعراض الخاصة بك، فلا يجب تناول جرعات مرتفعة ، و فى هذة الحالة يجب طلب المساعدة الطبية من طبيبة التوليد.
  3. يجب التاكيد على ان الأدوية المحتوية على البارسيتامول ما هى إلا مسكنات مؤقتة ، و ينتهى مفعولها بمرور الوقت ليرجع الألم لما كان علية قبل تناول الجرعة ، لذلك من الضرورى إستخدام العلاج المناسب لعلاج السبب الأصلى للحالة ، و عدم الإعتماد على الباراسيتامول كعلاج أساسى و وحيد للحالة .
  4. بالرغم من الدلائل الشائعة عن امان إستخدام البارسيتامول فى الحمل ، إلا انة من الواجب أخذ النصيحة الطبية قبل استخدام مستحضر دوائى يحتوى على الباراسيتامول .
  5. جدير بالذكر أن المستحضرات الدوائية التى تحتوى البارسيتامول ، قد تحتوى علية مركبا مع مواد او مركبات اخرى ، لذا يجب التأكد من ان المنتج ( المستحضر ) الدوائى الذى ستستخدمة الحامل يحتوى على مادة البارسيتامول فقط ( كمادة فعالة وحيدة ) ، و لا يحتوى على أى مواد فعالة أخرى .

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.