حقائق عن إزالة الشعر الزائد بالليزر

الليزر من الوسائل التى اصبحت شائعة فى الاونة الاخيرة للتخلص من الشعر الزائد . و بطبيعة الحال تلجأ الية النساء و الفتيات  ظنا منهن  انة سيخلصهن  نهائيا من مشكلات الشعر الزائد فى الوجة و مناطق اخرى من الجسم , و لكن الحقيقة غير ذلك , و سوف نوضح فى النقاط التالية حقائق حول ازالة الشعر بالليزر .

إزالة الشعر بالليزر
إزالة الشعر بالليزر

ظهور الشعر فى الوجة و الجسم  يتوقف فى المقام الاول على مستوى الهرمونات و الذى يختلف من سيدة الى اخرى , و بناء علية تختلف ردة فعل سيدة او فتاة عن اخرى تجاة عملية ازالة الشعر بالليزر, فالبعض يختبر نتائج مبهرة و البعض الاخر قد يحصل على نتائج ضعيفة و غير مرضية .

من الاعتقادات الخاطئة ان ازالة الشعر بالليزر تمنع نمو الشعر مرة اخرى فى المكان الذى تمت معالجتة بالليزر , و الصحيح ان الليزر ينجح فى بعض الحالات ( التى لديها استعداد هرمونى ) فى اخفاء حوالى 80% من الشعر او جعل الشعر أقل سماكة و كثافة و باهت او فاتح  اللون  بحيث لا يظهر بوضوح .

عدد جلسات الليزر لازالة الشعر قد يصل الى 8 جلسات فى حالات معينة. من الممكن ان تحصل السيدة او الفتاة على نتائج مبهرة فى اول ثلاث جلسات , ثم تتوقف النتائج عن التحسن فى الجلسات التالية .

تعتمد تقنية ازالة الشعر بالليزر على قدرة صبغة الميلانين ( و هى صبغة توجد فى الشعرة و تكسبها لونها ) على أمتصاص أشعة ( طاقة ) الليزر  , ثم تقوم مادة الميلانين باعادة بث هذة الطاقة او الاشعة الى الخلايا التى تكون الشعرة ( بصيلات الشعر ) , فتعمل على اتلافها أو اضعافها , فتتحول الشعرة من شعرة سميكة و كثيفة و ذات محتوى صبغى مرتفع الى شعرة هشة و رقيقة و تكاد لا ترى .

ازالة الشعر بأستخدام الليزر لا تقضى على الشعر الزائد بنسبة 100 % , كما انة من الممكن بعد ازالة الشعر تماما ان يعاود الظهور مرة اخرى و بنفس المعدل السابق قبل استخدام الليزر .

مختارات ذات صلة

لو أعجبك المقال، ادعمنا بكتابة تعليق في أسفل المقال، إما إذا كان عندك سؤال فتفضل بالتواصل معنا من الرابط هنا. #الشعرانية #صحة_المرأة.

مقالات ذات صلة بـ مشاكل الشعر

❶ تواصل معنا – إذا كنت أحد المختصين و ترى أن المعلومات الواردة فى هذة الصفحة ، غير سليمة أو غير دقيقة أو تحتاج إلى تعديل فيشرفنا تواصلك معنا من الرابط هنا .

❷ أضف تقيمك – رأيك في موضوعات، مقالات و خدمات فارماسيا مهم، و يساعدنا في تطوير أنفسنا و تحسين مستوى الخدمات المقدمة، بالإضافة إلى أنة يساعد الآخرين في التعرف على مستوى فارماسيا، لذلك نرجو إضافة تعليقك أو تقيمك على مراجعات جوجل من الرابط هنا . و كذلك نتمنى منكم متابعة صفحتنا على الفيسبوك ليصلك كل جديد عن الطب و الدواء.

حقوق النشر: “All rights reserved (c) 2019 pharmacia1.com” – تواصل معنا عبر تطبيق واتس_آب أو عبر نموذج التواصل.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.