أهم 6 فوائد لتناول مكملات الكولاجين

الكولاجين، يمكن أن نطلق علية “بروتين الشباب”. يشكل الكولاجين 70٪ من تركيبة بشرتنا، وهو البروتين الأكثر وفرة في الجسم. ومع ذلك ، يمكن أن ينخفض كولاجين الجلد بمعدل سنوي يبلغ حوالي 1٪ مع تقدمنا في العمر. لذلك يُعد تحفيز/ تعزيز إنتاج الكولاجين أمرًا مهمًا لأنه يزيد بشكل كبير من مرونة الجلد ويؤخر شيخوخة البشرة.

إلى جانب الدور الذى يلعبة الكولاجين في صحة الجلد ، فإن الكولاجين مهم أيضًا لدعم صحة المفاصل والعظام، حيث يعتبر الكولاجين أحد اللبنات الأساسية لتكوين الأنسجة الضامة والغضاريف…أهمية الكولاجين للمفاصل ، تشبة اهمية الإكسصدام ( ماص الصدمات) في السيارات.. يساعد الكولاجين على تكوين الوسادات التى تمتص الصدمات التى تتعرض لها المفاصل… هذا بالإضافة إلى أن الكولاجين مادة غنية بالأحماض الأمينية، التى يمكن استخدامها أيضًا للحصول على الطاقة.

الأطعمة التي تحتوي على الكولاجين

يوجد الكولاجين في الأنسجة الضامة للحيوانات، وبالتالي ، فإن الأطعمة مثل جلد الدجاج ولحم الخنزير ولحم البقر والأسماك هي مصادر للكولاجين. يعتبر الجيلاتين الحيواني أحد اهم مصادر الكولاجين الغذائية، ويمكن الحصول على الجيلاتين عن طريق تناول مرق العظام( شوربة الكوارع) ، مرق اللحوم الحيوانية، أيضاً يحتوي صفار البيض وأغشية قشر البيض أيضًا على الكولاجين.

كما أن ثمار الحمضيات( البرتقال والليمون) مفيدة في تحفيز إنتاج الكولاجين، حيث يعمل فيتامين سي الموجود في الحمضيات على ربط الأحماض الأمينية معًا، وهذا يساعد في تكوين الكولاجين.

أسهل طريقة لدمج الكولاجين في نظامك الغذائي هي باستخدام مكمل الكولاجين: واحدة من أسهل الطرق لدمج الكولاجين في نظامك الغذائي هي استخدام مسحوق/ بودر الكولاجين( متوفر في الصيدليات). أضف مسحوق الكولاجين إلى مشروبك المفضل (خاصة المشروبات الساخنة) مثل القهوة أو الشاي. قلبه بملعقة حتى يذوب. يمكنك أيضًا وضع مسحوق الكولاجين في الخلاط مع عصيرك المفضل…  معظم مساحيق الكولاجين لا طعم لها ، ولكن تتوفر أيضًا مساحيق الكولاجين ذات النكهة.

فوائد الكولاجين

الكولاجين هو البروتين الأكثر وفرة في جسمك. إنه المكون الرئيسي للأنسجة الضامة التي تتكون منها عدة أجزاء من الجسم ، بما في ذلك الأوتار والأربطة والجلد والعضلات. الكولاجين أيضا لة العديد من الوظائف المهمة ، بما في ذلك حماية بشرتك من مظاهر الشيخوخة، وتقوية مفاصلك.

الكولاجين يعزز صحة البشرة

يلعب الكولاجين دورًا في تقوية البشرة ، بالإضافة إلى أنه قد يفيد في المرونة والترطيب.. مع تقدمك في العمر ، ينتج جسمك كمية أقل من الكولاجين ، مما يؤدي إلى جفاف الجلد وتشكيل التجاعيد. أظهرت العديد من الدراسات أن ببتيدات الكولاجين أو المكملات الغذائية التي تحتوي على الكولاجين قد تساعد في إبطاء شيخوخة الجلد عن طريق تقليل التجاعيد .

في إحدى الدراسات ، تعرضت النساء اللائي تناولن مكملًا يحتوي على 2.5 الى 5 جرام من الكولاجين لمدة 8 أسابيع لجفاف أقل للجلد وزيادة ملحوظة في مرونة الجلد، مقارنة بأولئك الذين لم يتناولوا المكمل. كما وجدت دراسة أخرى أن النساء اللواتي شربن مشروبًا ممزوجًا بمكملات الكولاجين يوميًا لمدة 12 أسبوعًا قد أختبرن زيادة ترطيب الجلد وانخفاض كبير في عمق التجاعيد مقارنة بمجموعة التحكم.

تُعزى تأثيرات مكملات الكولاجين في الحد من التجاعيد إلى قدرتها على تحفيز جسمك على إنتاج الكولاجين من تلقاء نفسه ، بالإضافة إلى ذلك ، قد يؤدي تناول مكملات الكولاجين إلى تعزيز إنتاج البروتينات الأخرى التي تساعد في بناء بشرتك ، بما في ذلك الإيلاستين والفيبرلين .

هناك أيضًا العديد من الادعاءات التي تفيد بأن مكملات الكولاجين تساعد في منع حب الشباب وأمراض الجلد الأخرى ، ولكن هذه ليست مدعومة بأدلة علمية.

الملخص: قد يساعد تناول المكملات التي تحتوي على الكولاجين في إبطاء شيخوخة بشرتك.

الكولاجين يدعم صحة المفاصل

يساعد الكولاجين في الحفاظ على سلامة الغضروف ، وهو نسيج شبيه بالمطاط يحمي مفاصلك… مع انخفاض كمية الكولاجين في جسمك مع تقدمك في السن ، يزداد خطر الإصابة باضطرابات المفاصل التنكسية مثل هشاشة العظام وخشونة المفاصل.

أظهرت بعض الدراسات أن تناول مكملات الكولاجين قد يساعد في تحسين أعراض خشونة المفاصل وهشاشة العظام وتقليل آلام المفاصل بشكل عام… في إحدى الدراسات ، اختبر 73 رياضيًا تناولوا 10 جرامات من الكولاجين يوميًا لمدة 24 أسبوعًا انخفاضًا ملحوظًا في آلام المفاصل أثناء المشي والراحة ، مقارنة بمجموعة لم تتناوله . وفي دراسة أخرى ، تناول البالغون 2 جرام من الكولاجين يوميًا لمدة 70 يومًا. أولئك الذين تناولوا الكولاجين كان لديهم انخفاض كبير في آلام المفاصل وكانوا أكثر قدرة على الانخراط في النشاط البدني من أولئك الذين لم يتناولوه .

إذا كنت ترغب في تجربة تناول مكمل الكولاجين لتأثيراته المحتملة في تخفيف الآلام ، تشير الدراسات إلى أنه يجب أن تبدأ بجرعة يومية من 8 الى12 جرامًا.

الملخص: ثبت أن تناول مكملات الكولاجين يقلل الالتهاب ويحفز تكوين الكولاجين في الجسم. قد يساعد هذا في تعزيز تخفيف الآلام بين الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات المفاصل مثل خشونة المفاصل وهشاشة العظام.

الكولاجين يمنع فقدان العظام

تتكون عظامك في الغالب من الكولاجين ، مما يمنحها بنية ويساعد في الحفاظ عليها قوية، يتدهور الكولاجين في جسمك مع تقدم العمر ، وبالتالي  تتدهور كتلة العظام. قد يؤدي هذا إلى حالات مثل هشاشة العظام ، والتي تتميز بانخفاض كثافة العظام وترتبط بزيادة مخاطر الإصابة بكسور العظام.

أظهرت الدراسات أن تناول مكملات الكولاجين قد يكون له تأثيرات معينة في الجسم تساعد في منع انهيار العظام الذي يؤدي إلى هشاشة العظام… في إحدى الدراسات ، تناولت النساء مكملات الكالسيوم مع 5 جرامات من الكولاجين أو مكمل الكالسيوم مع عدم وجود الكولاجين يوميًا لمدة 12 شهرًا، وبحلول نهاية الدراسة ، كان لدى النساء اللائي تناولن مكملات الكالسيوم والكولاجين مستويات منخفضة بشكل ملحوظ في الدم من البروتينات التي تعزز تكسير العظام مقارنة بالنساء اللائي تناولن الكالسيوم فقط. كما وجدت دراسة أخرى نتائج مماثلة في 66 امرأة تناولن 5 جرامات من الكولاجين يوميًا لمدة 12 شهرًا.

أظهرت النساء اللواتي تناولن الكولاجين زيادة تصل إلى 7 ٪ في كثافة المعادن في العظام (BMD) ، مقارنة بالنساء اللائي لم يستهلكن الكولاجين- كثافة المعادن بالعظام هي مقياس لكثافة المعادن ، مثل الكالسيوم ، في عظامك. يرتبط انخفاض كثافة المعادن بالعظام مع ضعف العظام وتطور هشاشة العظام.

الملخص: قد يساعد تناول مكملات الكولاجين في تقليل مخاطر الإصابة باضطرابات العظام مثل هشاشة العظام. مكملات الكولاجين لديها القدرة على المساعدة في زيادة كثافة المعادن بالعظام وانخفاض مستويات البروتينات في الدم التي تحفز انهيار العظام.

الكولاجين يعزز كتلة العضلات

ما بين 1 إلى 10٪ من أنسجة العضلات تتكون من الكولاجين. هذا البروتين ضروري للحفاظ على عضلاتك قوية وتعمل بشكل صحيح. تشير الدراسات إلى أن مكملات الكولاجين تساعد في تعزيز كتلة العضلات لدى الأشخاص الذين يعانون من اضطراب يسمى (ساركوبينيا ، وهو فقدان كتلة العضلات الذي يحدث مع تقدم العمر).

في إحدى الدراسات ، تناول 27 رجلاً 15 جرامًا من الكولاجين أثناء مشاركتهم في برنامج تمارين يوميًا لمدة 12 أسبوعًا. بالمقارنة مع الرجال الذين مارسوا الرياضة ولكنهم لم يتناولوا الكولاجين ، اكتسبوا كتلة وقوة عضلية أكبر بشكل ملحوظ.. يرى الباحثون أن تناول الكولاجين قد يعزز تخليق بروتينات العضلات مثل الكرياتين ، وكذلك يحفز نمو العضلات بعد التمرين .

الملخص: أظهرت الأبحاث أن تناول مكملات الكولاجين يزيد من نمو العضلات وقوتها لدى الأشخاص الذين يعانون من فقدان كتلة العضلات المرتبط بالعمر.

الكولاجين يعزز صحة القلب

يرى الباحثون أن تناول مكملات الكولاجين قد يساعد في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب. حيث يساهم الكولاجين في البنية الصحية للشرايين، وهي الأوعية الدموية التي تنقل الدم من قلبك إلى باقي أجزاء جسمك. بدون كمية كافية من الكولاجين ، قد تصبح الشرايين ضعيفة وهشة… وقد يؤدي هذا إلى تصلب الشرايين ، وهو مرض يتميز بضيق الشرايين. يمكن أن يؤدي تصلب الشرايين إلى الإصابة بنوبة قلبية وسكتة دماغية .

في إحدى الدراسات ، تناول 31 من البالغين الأصحاء 16 جرامًا من الكولاجين يوميًا لمدة 6 أشهر. بحلول نهاية الدراسة ، كانوا قد عانوا من انخفاض كبير في مقاييس تصلب الشرايين ، مقارنة بما كان عليه قبل البدء في تناول المكملات. بالإضافة إلى ذلك ، لوحظ زيادة مستويات الكوليسترول الجيد لديهم بمعدل 6٪.

الملخص : قد يساعد تناول مكملات الكولاجين في تقليل عوامل الخطر المرتبطة بأمراض القلب مثل تصلب الشرايين.

الكولاجين – الفوائد الصحية الأخرى

قد يكون لمكملات الكولاجين فوائد صحية أخرى ، لكن لم يتم دراستها على نطاق واسع.

  • الشعر والأظافر: قد يؤدي تناول الكولاجين إلى زيادة قوة أظافرك عن طريق منع تقصفها. بالإضافة إلى ذلك ، قد يحفز شعرك وأظافرك على النمو لفترة أطول.
  • صحة الأمعاء:على الرغم من عدم وجود دليل علمي يدعم هذا الادعاء ، فإن بعض الممارسين الصحيين يروجون لاستخدام مكملات الكولاجين لعلاج نفاذية الأمعاء ، أو متلازمة الأمعاء المتسربة.
  • صحة المخ: لم تفحص أي دراسات دور مكملات الكولاجين في صحة الدماغ. ومع ذلك ، يزعم بعض الناس أن تناول مكملات الكولاجين يحسن الحالة المزاجية ويقلل من أعراض القلق.
  • فقدان الوزن: يعتقد البعض أن تناول مكملات الكولاجين قد يعزز فقدان الوزن ويسرع عملية التمثيل الغذائي، لكن ليس هناك أي دراسات لدعم هذه الادعاءات.

الملخص: يُزعم أن مكملات الكولاجين تعزز صحة المخ والقلب والأمعاء ، فضلاً عن المساعدة في التحكم في الوزن والحفاظ على صحة الشعر والأظافر. ومع ذلك ، هناك القليل من الأدلة لدعم هذه التأثيرات.

فيديو: خشونة المفاصل – التعريف، الأسباب، الدرجات، العلاجات المختلفة

حقوق النشر: “All rights reserved (c) pharmacia1.com” – تواصل معنا عبر تطبيق واتس_آب أو عبر نموذج التواصل..التحديث و الإضافة والتعديل: تواصل معنا، إذا كنت تعرف أي معلومات، تحديثات، إضافات أو تعديلات يمكن إضافتها إلى هذة الصفحة، عبر تطبيق الواتس آب أو البريد الإلكتروني(Listen2article@gmail.com) أو عبر نموذج التواصل أو اكتب تعليق في أسفل الصفحة. العلامات المرجعية: #كولاجين، #مكملات_غذائية_لصحة_وسلامة_المفاصل، #مكملات_غذائية_لصحة_البشرة.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.