الإجهاض – 8 أسباب تدفع النساء لإنهاء حملهن

قرار إنهاء الحمل من أصعب القرارات التي تتخذها المرأة الحامل، وكل فتاة أو شابة او سيدة تلجأ إلى الإجهاض هي بطريقة أو بأخرى مجبرة على هذا الفعل ، فهى إما خائفة أو مجبرة أو غير مستعدة إقتصادياً أو نفسياً لرعاية طفل .هذا المقال يناقش قرار الإجهاض و إنهاء الحمل من الناحية الدينية والأخلاقية ، فبعض الناس يعتقدون أن الإجهاض إجراء خاطئ، في حين يعتقد البعض أن الإجهاض صحيح عندما تتعرض حياة الأم للخطر، ويعتقد آخرون أن هناك مجموعة من الظروف التي يكون فيها الإجهاض مقبولا أخلاقيا.

الإجهاض – حقائق و أرقام

فيما يلى نستعرض بالأرقام الموثقة من جهات عالمية، بعض الحقائق عن الإجهاض حول العالم، و هذا الجزء مفيد لكل فتاة أو امرأة مقبلة على الإجهاض لأنة سيقدم لها دعم نفسى ، بحسب منظمة الصحة العالمية، فإنة :

  • خلال الفترة من سنة 2010 حتى سنة 2014، حدث ما يقدر بــ 56 مليون حالة إجهاض مستحث لإنهاء الحمل  في كل عام في جميع أنحاء العالم.
  • المعدل العالمى للإجهاض يقدر بــ 35 حالة إجهاض لكل 1000 امرأة في سن الإنجاب (أي في الفئة العمرية من 15 إلى 44 سنة) في الفترة 2010-2014.
  • النساء في البلدان النامية أكثر عرضة للإجهاض من نظرائهن في البلدان المتقدمة.
  • على الصعيد العالمي، انتهت 25٪ من حالات الحمل بالإجهاض في الفترة 2010-2014.
  • كان معدل الإجهاض العالمي المقدر في الفترة من سنة 2010 حتى سنة 2014 هو 35 لكل 1000 امرأة متزوجة و 26 لكل 1000  امرأة غير متزوجة.
  • على الصعيد العالمي، في الفترة من سنة 2010 حتى سنة 2014، أكثر من ربع حالات الإجهاض ( حوالى 29 % ) حدثت بين النساء غير المتزوجات.
  • في العادة ما تكون النساء غير المتزوجات أصغر سنا من نظيراتهن المتزوجات، وفي كثير من بلدان العالم ، تعاني الشابات من عدم القدرة على الحصول على وسائل منع الحمل و وسائل الإجهاض المأمون.
  • هناك ما يقدر بنحو 214 مليون امرأة في البلدان النامية لا تستطيع الحصول على وسائل منع الحمل الحديثة. وهذا يعني أنهم يريدون تجنب الحمل ولكنهم إما لا يستخدمون وسائل منع الحمل أو يستخدمون الطرق التقليدية التي يمكن أن تكون لها معدلات فشل عالية.
  • معظم النساء اللواتي يخضعن للإجهاض يفعلن ذلك لأنهن حملن بشكل غير مقصود ، و 84٪ من حالات الحمل غير المرغوب فيه في البلدان النامية تحدث بين النساء اللواتي لم يقدرن على الحصول على  وسائل منع الحمل الحديثة. وبالتالي، فإن تلبية الاحتياجات غير الملباة لمنع الحمل استراتيجية هامة للحد من حالات الحمل غير المرغوب فيه، والإجهاض، والولادات غير المخطط لها.

الإجهاض فى الولايات المتحدة

فيما يلى بيان بإحصاءات الولايات المتحدة بحسب مركز مكافة الامراض الأمريكي

  • 50 % من حالات الحمل في الولايات المتحدة غير مقصودة – تحدث بشكل غير مخطط لة ( أي أن طرفى العلاقة لما يكونا ينتويان أو يظنان انة سيحدث حمل نتيجة هذه العلاقة ) .
  • 4 من كل 10 سيدات حوامل ، ينهين حملهن بالإجهاض .
  • 83 % من حالات الإجهاض تحدث لنساء غير متزوجات .
  • 67 % من حالات الإجهاض تحدث لنساء لم يسبق لهن الزواج .
  • 16 % من حالات الإجهاض تحدث للمطلقات و الأرامل .
  • 58 % من حالات الإجهاض تحدث لنساء في الفترة العمرية من 20 الى 30 سنة .
  • 18 % من حالات الإجهاض تحدث لفتيات تحت سن العشرين .
  • 24 % من حالات الإجهاض تحدث لنساء أكبر من الثلاثين.
  • 72 % من النساء اللواتى يقومن بالإجهاض عرفن انفسهن على أنهن متدينات
  • 28 % من النساء اللواتى يقومون بالإجهاض عرفن أنفسهن على انهن غير متدينات .

8 أسباب تدفع المرأة لإنهاء حملها

فيما يلى اكثر الأسباب شيوعاً و التي قد تدفع سيدة او شابة او فتاة للقيام بالإجهاض أو إنهاء الحمل :

  1. تلجأ الفتاة او الشابة او السيدة إلى الإجهاض إذا حدث الحمل نتيجة علاقة جنسية غير مقبولة إجتماعية ، الأمر الذى قد يهدد حياتها في بعض البلدان ، او الذى قد يحول حياتها إلى جحيم إذا تم إكتشاف حملها من أهلها او مجتمعها .
  2. إنهاء الحمل الناتج عن الإغتصاب أو ممارسة الجنس مع المحارم .
  3. الإجهاض لأسباب تتعلق بصحة الام ( و في العادة يحدث في السيدات كبار السن او المصابات بأمراض خطيرة ) .
  4. الإجهاض لإسباب صحية تتعلق بالجنين ( كان يكون الجنين مشوة ، او مصاب بمرض داون او بحالة صحية يعتقد معها ان حياتة ستكون مؤلمة ) .
  5. الإجهاض لأن الشريك / الأب يجبر المراة على الإجهاض أو لا يرغب في الأطفال .
  6. الإجهاض بسبب عدم القدرة الاقتصادية على رعاية طفل جديد ( و يحدث في الاسر الفقيرة أو التي تعول أكثر من طفل ) .
  7. الإجهاض لعدم الرغبة في تحمل مسئولية طفل ( و يحدث في العادة في الطبقات الاجتماعية ذات المستوى المرتفع نسبياً ) .
  8. أسباب أخرى .

الإجهاض- رأى الدين

لا تختلف الأديان الابراهيمية الثلاثة ( اليهودية – المسيحية – الإسلام ) كثيراً حول مسألة الإجهاض ، فجميع الأديان تبيح الإجهاض إذا كان استمرار الحمل يؤثر على حياة الحامل .جميع الأديان الإبراهيمية تحرم الإجهاض لغير السبب السالف الذكر ( تهديد حياة الام الحامل ). تجتمع الأديان الإبراهيمية ان إجهاض الجنين يعتبر اعتداءً على كائن حي و الأصل فيه المنع وإن لم تنفخ فيه الروح بعد .جدير بالذكر أن الدين الإسلامي يبيح الإجهاض في حالة الحمل نتيجة الإغتصاب .

الإجهاض- أراء العقلانين

يرى العقلانيون انة لا يوجد أي مانع / سبب عقلى يمنع فتاة او سيدة او شابة من القيام بالإجهاض ، لا سيما إذا كان الحمل سيسبب لها مشاكل إقتصادية او إجتماعية . و يرون أن مبررات الأديان الإبراهيمية لا تأخذ في الإعتبار النتائج الكارثية – في بعض الأحيان –  التي قد تحدث للفتاة او السيدة أو الشابة إذا إكتمل الحمل ، و يرون أيضا ان الفتاة أو السيدة او الشابة لها مطلق الحرية في التحكم في حياتها بما في ذلك قرار إنهاء الحمل بالإجهاض .

عبوة ميزوتاك الأصلية تحمل شعار شركة سيجما بالاضافة الى عناص أخرى تؤكد انها غير مغشوشة منها شعار الشركة
أقراص ميزوتاك الأصلية – شكل العبوة

قرار الإجهاض

فيما يلى سنعرض وجة النظر التي تم تكوينها بعد دراسة مستفضية و مناقشات مطولة ، و التي لا يمكن إلزام أي شخص بها ، و لكنها تعتبر قناعات خاصة تم تكوينها بعد دراسة العديد من الحالات و بعد مراجعة العديد من الأراء .

الإجهاض كلمة ثقيلة على النفس ، و كل فتاة أو شابة او سيدة تلجأ إلى الإجهاض هي بطريقة أو بأخرى مجبرة على هذا الفعل ، فهى إما خائفة من جحيم المجتمع أو مجبرة من صديقها او زوجها ، أو غير مستعدة إقتصادياً أو نفسياً لرعاية طفل .

من الأمور التي نستدل بها على صعوبة الإجهاض على نفس أي فتاة او شابة او سيدة ، هي الحالة النفسية السيئة التي تستولى على نفس المرأة المقبلة على الإجهاض فهى حالة نفسية تمتزج فيها مجموعة مشاعر سلبية ( خوف ، رهبة من المجتمع ،  تأنيب ضمير ، جلد للذات ، خوف من غذاب في الأخرة ، إلخ ) ، و كذلك الحالة النفسية السيئة التي تمر بها كل امراة بعد قيامها بالإجهاض ففي العادة ما ينتاب المراة التي قامت بإجهاض جنينها حالة شديدة من تانيب الضمير و شعور جارف بأنة لابد سيحدث لها شيء سيئ في المستقبل بسبب هذه الفعلة التي تعتبرها شنيعة .

و لكن إذا حدثت مقارنة بين حياة جنين سيأتى في المستقبل القريب و حياة أم موجودة بالفعل ، فالعقل و المنطق يشيران بلا اى تردد إلى تفضيل حياة الام . أن المراة التي تحمل من علاقة يرفضها المجتمع اذا قررت استمرار حملها ستكون قررت أن تلقى بنفسها و بجنينها إلى جحيم مجتمع جاهل لن يرحمها و لن يرحم طفلها ، لذلك فإن القرار السليم في هذه الحالة هو إنهاء الحمل. حالة أخرى و هي المرأة التي تحمل من زوج شرعى و تعلم مسبقاً بأن طفلها القادم لن تستطيع ان توفر لة حياة آدامية ( فإذا كان الأب الشرعى على سبيل المثال مجرم أو مدمن للمخدرات أو بة اى علة يغلب على الظن معها بأنة لن يستطيع ان يعول اولادة ) ، فإنة من غير المنطقى أن تكمل المرأة حملها من هذا الزوج .

مقولة ( العيل بيجى برزقة ) مقولة خاطئة تماما ، و لا يجب الإعتماد عليها و إنجاب أطفال تنتهى حياتهم نهايات مؤلمة أو يعيشون حياة غير آدامية. حديث ( تكاثروا تناسلوا فإنى مباهى بكم الأمم يوم القيامة ) حديث يجب تأويلة في سياقة التاريجى و الزمنى ، فهذا الحديث الشريف لا يجب العمل بة في زماننا هذا ، فهو حديث مقتصر على زمن النبى الكريم .

نصائح هامة

  1. إذا كنتى حامل و لا ترغبين لأى سبب في إكمال حملك ،و خصوصاً إذا ما حملتى بطريقة غير مقبولة إجتماعيا ، فعليك أن تنهى حملك بأسرع وقت .
  2. إذا قررتى إنهاء حملك ، فيجب ان يكون ذلك قبل أن يصل عمر الحمل إلى 9 أسابيع ، بحد أقصى 12 أسبوع ، فخلال هذه الفترة يكون الإجراء سهل و إمكانية نجاحة كبيرة .
  3. دائما استخدمى وسيلة لمنع الحمل لتجنب حدوث حمل غير مقصود ، او إجعلى شريكك في العلاقة الجنسية دائما يستخدم الواقى الذكرى إذا كنتما لا تخططان للإنجاب .
  4. تعتبر أفضل طريقة لإنهاء الحمل قبل الأسبوع 12 من الحمل هي الإجهاض بالادوية المعروف بإسم الإجهاض المنزلى أو الإجهاض الكميائى  .
أضرار حبوب سايتوتيك .. معلومات تهمك
حبوب سايتوتيك

موضوعات ذات صلة بالإجهاض

  • فشل الميسوبريستول(إستخدمت حبوب الإجهاض ولم أُجهض): استمرار الحمل بعد إستعمال حبوب الـ( ميسوبروستول) المعروفة تجارياً باسم سيتوتيك أو ميزوتاك أو ميزوبروست هو امر وارد و محتمل الحدوث. حيث تشير مراجعة الابحاث الحالية الى ان كفاءة الميسوبروستول كعقار أوحد للإجهاض , تتفاوت بحسب طرق الاستخدام ، و الجرعة ، و برنامج الجرعات و عمر الحمل. ينجح عقار الميزوبروستول، بحسب الأبحاث ، في إنهاء الحمل ( عندما يكون عمل الحمل أقل من 63 يوم ) بنسب تتراوح بين 85 إلى 90 %… اكمل القراءة لتعرف على أسباب فشل الميسوبريستول في إنهاء الحمل.
  • رعاية ما بعد الإجهاض : تحتل رعاية ما بعد الإجهاض أهمية خاصة في البلدان ذات القوانين ُ المقيدة للإجهاض، مما يجعلها من أهم عناصر خدمات الصحة الإنجابية. وفي مصر حيث الإجهاض مقيداً للغاية أظهرت دراسة أُجريت على عينة من المستشفيات على المستوى القومي أن علاج مضاعفات الإجهاض غير الآمن تستهلك جزءاً كبيراً من الموارد. وتقريباً كانت هناك حالة واحدة من بين كل خمس حالات تدخل المستشفى لقسم أمراض النساء والتوليد لأجل البحث عن رعاية ما بعد الإجهاض… أكمل القراءة من الرابط هنا.
  • كيفية الحصول على حبوب الأجهاض( الأصلية) عالية الجودة: قرار إنهاء الحمل من أصعب القرارات التي تتخذها المرأة الحامل، وكل امرأة تلجأ إلى الإجهاض المبكر؛ فهى بطريقة أو بأخرى لا تملك خيارًا أخر، فهى إما خائفة أو مجبرة أو غير مستعدة إقتصادياً أو نفسياً لرعاية طفل. هذا المقال يوفر حقائق ومعلومات متعلقة بأدوية الاجهاض مثل ما المفروض أن يؤخذ بعين الاعتبار مسبقا قبل إستعمال الأدوية المُجهضة، وكيفية الحصول على حبوب الاجهاض عالية الجودة، وكيفية استخدامها بأمان وماذا يمكنك أن تتوقعي ومتى يجب اللجؤ إلى مساعدة طبية عند الحاجة… أكمل القراءة من الرابط هنا.
  • المضاعفات و التعقيدات الطبية المرتبطة بالإجهاض الدوائي: قد تتعرضين لنزيف حاد بعد إستعمال أدوية الإجهاض ، و يمكنك تميز هذا النزيف ، بأنة النزيف المستمر لمدة تزيد عن الساعتين بكمية  تبلل ( تملاء )  فوطتين صحيّتين من الحجم الكبير في فترة ساعة واحدة. و يصاحب هذا النزيف الشعور بالدوران أو الهبوط و قلة التركيز… أكمل القراءة من الرابط هنا.
  • ميسوبروستول: توصىيات منظمة الصحة العالمية لإنهاء الحمل المبكر: تفتقر النساء إلى المعلومات السليمة عن طريقة الإعطاء و الجرعات الصحيحة لعقار الميسوبروستول … و في العادة تستخدم معظم النساء  في البلدان التي تحظر قوانينها الإجهاض ( مثل دول الشرق الأوسط و شمال أفريقيا ) الميسوبروستول بطرق كثيرة وبدون معلومات قياسية وتعليمات ، وبدرجات تتفاوت كثيراً فى الجرعات والتوقيت. و بسبب أن بعض أنظمة ( بروتكولات أو طرق ) استعمال الميسوبروستول غير فعالة ،فالكثير من النساء يفشلن في إنهاء حملهن بــ الميزوبروستول ، و قد يتطور الامر إلى تعقيدات طبية في بعض الحالات… أكمل القراءة من الرابط هنا.

إستفسارات مرتبطة بأدوية إجهاض الحمل المبكر

أدوية إجهاض الحمل المبكر

تنوية و إخلاء المسئولية: تختار بعض النساء إنهاء حملهن مبكرًا لأسباب مختلفة، ونحن نؤمن أن لدى جميع النساء في أى مكان، الحق في الحصول على خيارات آمنة للاجهاض، ونعمل من أجل توفير حقائق ومعلومات متعلقة بأدوية الاجهاض. رسالتنا تقتضي توعية النساء بالمعلومات اللازمة لاجتياز عملية إنهاء الحمل المبكر بأمان وسلامة. وقد بذلنا كل جهد ممكن لضمان دقة المعلومات الواردة في هذة الصفحة إلا أن هذا المحتوى عرضة للتغير من وقت لآخر، ولن يقبل معدو الموقع تحمل أي مسؤولية بشأن دقة المعلومات المقدمة في أي وقت من الأوقات.

تواصل معنا إذا كنت ترغب في نسخ محتويات هذة الصفحة. أو تفضل بكتابة سؤالك عن فارماسيا من الرابط هنا. دعوة للمشاركة والتحديث: إذا كنت أحد أعضاء المهن الطبية، و تعرف أى معلومات يمكن أضافتها إلى إلى هذه الصفحة، فيرجى إرسال مشاركتكم ( النصوص أو الصور أو مقاطع الفيديو أو المقاطع الصوتية) عن طريق الواتس آب . كما يرجى التواصل معنا إذا كنت ترى أن المعلومات الواردة في هذة الصفحة غير سليمة أو غير دقيقة أو تحتاج إلى تعديل أو توضيح. حقوق النشر والإعلان على هذة الصفحة: “All rights reserved (c) pharmacia1.com”. العلامات المرجعية: A02BB01 .