صيدلانيات- استخدام الدواء بعد انتهاء تاريخ الصلاحية

ماذا سيحدث لو تناولت دواء منتهى الصلاحية عن طريق الخطأ؟.. وما هى الاضرار المترتبة على استعمال الدواء بعد تاريخ الصلاحية المدون على العبوة؟.. ماذا لو كنت كنت مضطر لأخذ دواء منتهى الصلاحية او لة تاريخ صلاحية قريب؟ ..الأجابة على هذة الاسئلة الشائعة والمتكررة تحتاج لتوضيح مجموعة من النقاط الهامة:
  • نوع الدواء يحدد تاريخ صلاحيتة: بمعنى ان بعض الادوية مثل قطرات العين، والحقن الوريدية، على سبيل المثال، يكون لها في الغالب مدة صلاحية أقل من الاشكال الدوائية الأخرى.
  • طريقة تخزين الدواء تؤثر على تاريخ الصلاحية: كل الادوية المصنعة بتقنية البيو تكنولوجي( مثل الانسولين)، والادوية الاخرى التى يجب ان تُحفظ مبردة ( في الثلاجة)، وفئات اخرى من الأدوية تكون حساسة للحرارة و الضوء و الرطوبة، وتحتاج الى اشتراطات تخزين خاصة، تجبر المؤسسات الصيدلية بوجود تكييفات و تلاجات و مجمدات ، حتى أنة من ضمن الاشتراطات أن تكون سيارات التوزيع أيضا مبردة. هذة الاصناف من الادوية قد تكون عديمة القيمة لو لم يتم الالتزام بشروط تخزينها، حتى لو تاريخ صلاحيتها ما زال بعيد او غير منتهى.
  • تناول أدوية منتهية الصلاحية لن يضر صحتك، ولكنة أيضا قد لا يفيدك: استعمال دواء منتهى الصلاحية لن يضرك، ولكنة ايضا قد لا يفيدك..  إذا لم يكن الدواء الذي تأخذه دواء مؤثرا علي الحياة مثل أدوية القلب والسكر والضغط وغيره، واضطررت إلي أخذ دواء منتهي الصلاحية لعلاج الصداع أو الألم أو الحموضة أو المغص وغيرها من الأعراض البسيطة فلا تقلق ، فقد يعطي الدواء نتيجة فعالة معك.

جميع السلطات الصحية تتفق علي أن أخذ الدواء بعد انتهاء الصلاحية “آمن تماما” – أي أنك اذا أخذت دواء منتهي الصلاحية فإنه لن يسبب لك أي ضرر صحي وبالتأكيد لن يكون قاتلا وذلك بغض النظر عن الفعالية – باستثناء بعض الأدوية،التي ثبت علميا حدوث تحول كيميائي للمواد الفعالة المكونة للدواء يؤدي إلى نقص أو زيادة الفعالية لها يهدد حياة المريض مثل:

  1. مركبات التتراسيكلين حيث ثبت ضررها الشديد علي الكلي بسبب حدوث تغيير كيميائي لها مع الوقت.
  2. أدوية السكر و حقن الإنسولين.
  3. الأدوية الموسعة للشرايين مثل النيتروجليسرين.
  4. المضادات الحيوية السائلة.

نظريات حول تاريخ صلاحية الدواء

احد التفسيرات أن شركات الأدوية تحدد تاريخ الانتهاء للدواء عن طريق اجراء تجارب لفعالية الدواء وعند بداية نقص فعالية الدواء بأي نسبة فإنهم يطبعون تاريخا يسبق ذلك بثلاثة أشهر وطبقا لهذه النظرية فإن استعمال الدواء لمدة 3 شهور بعد انتهاء الصلاحية، يؤدي نفس فعالية الدواء الجديد. تفسير اخر يقول أن الدواء يبدأ في التحلل بعد تاريخ الصلاحية المطبوع عليه بالتدريج حتي ينتهي تماما بعد سنة علي الأكثر.

هناك إدعاءات أيضاً ان التاريخ المطبوع علي علبة الدواء لا يعبر أو حتي يقترح التاريخ الذي بعده يتوقف الدواء عن أن يكون فعالا أو امنا، وأن الشركات المصنعة تضع هذا التاريخ،لأسباب تسويقية، أكثر منها أسباب علمية لأنه لن يكون من المربح لتلك الشركات أن تظل منتجاتهم علي الأرف لمدة 10 سنوات ويريدون التحايل علي الأمر.

أثبتت الدراسات أن الأدوية منتهية الصلاحية، تفقد جزءا من فعاليتها مع مرور الوقت ويتراوح ذلك من أقل من 5% وحتي 50% من قوة الدواء الجديد( الغير منتهى الصلاحية)..أيضاً أظهرت بعض الدراسات ان بعض الادوية تظل محتفظة بنسبة جيدة من قودة الدواء تجعلة صالحاً للاستعمال حتى 10 سنوات بعد انتهاء تاريخ الصلاحية.

المعروف والثابت  ان الدواء طالما كان محتويا علي 90 % من المادة الفعالة او اكثر يعتبر صالحا للاستعمال بغض النظر عن تاريخ صلاحية العبوة، ولكن الاشتراطات الصحية للوزارات والسلطات الصحية أقرت ان اقصي مدة صلاحية لدواء هي في حدود 5 سنوات من تاريخ الانتاج حتي ولو كانت المادة الفعالة بنفس مستواها عند التصنيع.

PHARMACIA1.COM01
تاريخ الصلاحية و مأمونية الدواء

كلمنا لو عندك سؤال او إضافة

كلمنا لو مازال لديك أى سؤال أو إستفسار أو إضافة، أو لو كنت أحد أعضاء إتحاد المهن الطبية، وترى ان هذة الصفحة تحتاج إلى تحديث أو تعديل أو إضافة أو حذف، فبرجاء تواصل معنا عبر أحد طرق التواصل التالي، وفي الغالب ما يتم الرد في خلا 48 ساعة على الأكثر:

  1. نموذج التواصل الموجود في صفحة تواصل معنا  – من الرابط هنا.
  2. صفحة (إسأل واستشير أو أضف معلومة) – من الرابط هنا.
  3. البريد الإلكتروني: Listen2article@gmail.com .

موضوعات ذات صلة

المواد الفعالة أو المكونات النشطة: تهتم شركات تصنيع الأدوية و لا سيما الشركات العالمية فى كتابة جميع المكونات ( التى تدخل فى تصنيع و تركيب منتجاتها الدوائية فى النشرة الداخلية الموجودة داخل عبوة المنتج الدوائى , تحت بند يظهر فى أول النشرة الداخلية بعنوان المكونات ،حيث يتم من خلال هذا الجزء من النشرة الداخلية توضيح أسماء المواد التى تم أستخدامها فى تصنيع و تركيب المنتج الدوائى و تركيز المادة الفعالة فى المنتج.. أكمل القراءة من الرابط هنا.

الدواء البديل أو المثيل: يمكن أن تعرض عليك الصيدلية الدواء البديل، ولكن في بعض الأحيان يقوم الطبيب الخاص بك بتوجيهك لصرف الدواء تماما كما هو مبين بالوصفة الطبية. ويحق لك دائمًا أن ترفض الحصول على الدواء البديل الذي تعرضه عليك الصيدلية. فأنت وحدك الذي تقرر إما أن تحصل على الإصدار الدوائي الأغلى أو الأرخص سعرا… اكمل القراءة عن الأدوية البديلة من الرابط هنا.

أدوية الجدول الأول: تُصرف الأدوية الواردة بهذا الجدول بموجب تذكرة طبية مستقلة معتمدة من الطبيب ومختومة بخاتم الطبيب المعالج، وتسحب التذكرة الطبية و يحتفظ بها الصيدلي لحين فحصها واعتمادها بواسطة ادارة التفتيش الصيدلي التابع لها، ويجب أن تحدد الكمية المدونة بالوصفة الطبية بحد أقصى علاج لمدة شهر…أكمل القراءة عن أدوية الجدول الأول من الرابط هنا.

المخدرات الرقمية أو الإلكترونية: المخدرات الإلكترونية عبارة عن ملفات صوتية تحتوى على نغمات ذات ذبذبات ثنائية “BINAURAL BEATS”  عند الاستماع اليها تمنح المرء تاثير أشبة بالتنويم المغناطيسى يحاكى تاثير الهيرويين و الكوكايين و غيرهما من المخدرات التقليدية … اكمل القراءة من الرابط هنا.

هدفنا هو تزويدك بالمعلومات الأكثر صلة والأكثر حداثة. ومع ذلك ، نظرًا لأن المنتجات الصيدلانية تؤثر على كل شخص بشكل مختلف، لا يمكننا ضمان أن تتضمن هذه المقالة جميع المعلومات التى يجب أن تعرفها ، وعليك دائمًا استشارة الطبيب أو الصيدلي أو مقدم الخدمات الصحية.حقوق النشر: “All rights reserved (c) pharmacia1.com” – تواصل معنا عبر نموذج التواصل..التحديث و الإضافة والتعديل: تواصل معنا، إذا كنت تعرف أي معلومات، تحديثات، إضافات أو تعديلات يمكن إضافتها إلى هذة الصفحة، عبر البريد الإلكتروني(Listen2article@gmail.com) أو عبر نموذج التواصل أو اكتب تعليق في أسفل الصفحة. العلامة المرجعية #صيدلانيات.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.