أوديمنت أقراص – فوروسيميد 40 مجم لعلاج إحتباس السوائل وارتفاع ضغط الدم

حبوب أوديمنت هو دواء مدر للبول لمعالجة الوذمة الرئوية، الوذمة المرافقة لقصور عمل القلب، تشمع الكبد، أمراض الكلى ولعلاج ضغط الدم المرتفع. تنتمي أقراص أوديمنت إلى مجموعة علاجية تُسمى (أدوية مدرة للبول). تعطى هذه الأدوية لعلاج الوذمة، وهي حالة تتجمع فيها كمية كبيرة من الماء في جسمك. قد تحدث هذه الحالة بسبب مشكلة في القلب، الرئتين، الكلى، الكبد، الأوعية الدموية أو ضغط الدم المرتفع. يساعد أوديمنت أقراص، الكلى على التخلص من فائض الماء غير الضروري في الجسم.

إرشادات الإستعمال

  • يجب استعمال المستحضر دائما حسب تعليمات الطبيب. عليك إستشارة مع الطبيب أو الصيدلي إذا لم تكن متأكذا فيما يتعلق بالجرعة وبطريقة العلاج بالمستحضر.
  • الجرعة الدوائية: الجرعة وطريقة العلاج يحددهما الطبيب فقط. يلائم الطبيب الجرعة لكل مريض وفق حالة المتعالج ورد فعله. يمنع تجاوز الجرعة الموصى بها.
  • طريقة الاستعمال: لايجب سحق/ مضغ القرص. ويمكن شطر القرص عند خط الشطر. ويتوجب ابتلاع الأقراص مع القليل من الماء. كما يمكن تناول الدواء مع الطعام، وأفضل وقت لتناول الجرعة هو على الريق (قبل الإفطار) أو قبل 6 ساعات على الأقل من ميعاد النوم. ويتوجب عليك الحرص على تناول الحبوب في نفس الوقت كل يوم.
  • إذا تناولت عن طريق الخطأ، جرعة أعلى: إذا تناولت جرعة أعلى أو إذا قام طفل بابتلاع كمية من الدواء عن طريق الخطأ، توجه حالا إلى الطبيب أو إلى غرفة الطوارئ التابعة للمستشفى مصطحبا عبوة الدواء معك. تشتمل علامات فرط الجرعة على جفاف وتغييرات في مستويات مواد معينة في الدم.
  • إذا نسيت تناول الدواء: إذا نسيت تناول هذا الدواء في الوقت المحدد، تناول الجرعة التالية فور تذكرك، ثم تناول الجرعة التالية في الوقت الاعتيادي. لا يجوز تناول جرعة مضاعفة تعويضا عن الجرعة المنسية.
  • الإستمرار والمداومة: يجب المداومة على العلاج تبعا لتوصيات الطبيب، حتى إذا طرأ تحسن على حالتك الصحية، لا يجوز لك التوقف عن العلاج بالدواء من دون استشارة الطبيب.
  • الفحوصات والمتابعة: طوال فترة تناول أقراص أوديمنت، قد يحتاج الطبيب إلى متابعة حالتك وطلب إجراء فحصوات دم.
  • استعمال الدواء والغذاء: يمكن تناول الدواء مع أو بدون الطعام.
  • استعمال الدواء واستهلاك الكحول: عليك تجنب استهلاك الكحول عندما تتناول أوديمنت أقراص لأن هذه الخطوة قد تسبب انخفاض إضافي في ضغط دمك.
  • الحمل والإرضاع: يجب استشارة الطبيب قبل البدء بتناول أوديمنت أقراص إذا كنت حاملا، تخططين للحمل، أو إذا كنت مرضعة.
  • السياقة واستعمال الماكينات: لا تقد سيارة أو تشغل ماكينات إذا شعرت بنقص اليقظة بعد تناول أوديمنت أقراص.
يستخدم اوديمنت أيضا لعلاج ارتفاع ضغط الدم.، و جدير بالذكر أن خفض ضغط الدم المرتفع يساعد على منع السكتات الدماغية والنوبات القلبية، والمشاكل في الكلى.حبوب اوديمنت يطلق عليها  ( حبوب المياة ) لأنها حبوب مدرة للبول ، حيث تعمل على إدرار المزيد من البول مما يساعد الجسم على التخلص من الماء الزائد والملح.
أوديمنت – دواء مدر للبول

موانع الإستعمال

يمنع استعمال الدواء إذا:

  • كانت لديك حساسية (أرجية) للمادة الفعالة أو للسلفوناميدات الأخرى أو لأحد المركبات | الأخرى التي يحتوي عليها الدواء.
  • كنت تعاني من خلل خطير في أداء الكلى، يمنع عملها وإنتاج البول كما ينبغي.
  • كانت لديك مستويات منخفضة جدا في الدم من البوتاسيوم، الصوديوم أو الشوارد الكهربائية الأخرى أو كنت تعاني من نقص حجم الدم.
  •  كنت تعاني من الجفاف.
  • كان لديك ضغط دم منخفض.
  • كنت تتناول إضافات البوتاسيوم أو مدرات البول التي تحتفظ بالبوتاسيوم لعلاج ضغط الدم المرتفع (مثل أميلوريد او سبیرونولاکتون).
  • كنت تعاني من تغيير في مستويات الوعي ومن غيبوبة نتيجة تشمع الكبد (تعب، ضعف، احتباس الماء، غثيان أو تقيؤات، انخفاض الوزن أو الشهية، اصفرار الجلد أو العينين، حكة)، أو نتيجة اعتلال دماغي كبدي (ارتباك، تغيير في مستويات الوعي وغيبوبة نتيجة فشل كبدي).
  • كنت تعاني من داء أديسون (مستويات منخفضة من هرمونات كورتيكوستيرويدات التي يتم إفرازها).
  • كان لديك تسمم الديجيتاليس (غثيان أو تقيؤات، مستويات مرتفعة من البوتاسيوم في الدم، وتيرة نظم قلب بطيئة، سريعة أو غير عادية).
  • كنت مرضعة.

تحذيرات خاصة

قبل العلاج بأقراص أوديمنت أخبر الطبيب إذا:

  • كنت تعاني من نقص حجم الدم (hypovolaemia) أو إذا كنت معرضا لخطر تطوير ضغط دم منخفض.
  • كنت تعاني من مستويات بروتينات منخفضة في الدم (نقص بروتين في الدم) نتيجة ضرر في الكلى.
  • كنت تعاني من احتقان الكبد (تدفق دم بطيء عبر الأوعية الدموية) أو مشاكل أخرى في الكبد.
  • كنت تعاني من مشاكل في الكلى.
  • كنت ربما تعاني من السكري. إذا كنت تتناول الإنسولين، فقد يحتاج الطبيب إلى ملاءمة جرعة الإنسولين الخاصة بك.
  • كنت مسنا، إذا كنت تتناول أدوية أخرى قد تسبب انخفاض ضغط الدم وإذا كانت لديك حالات طبية أخرى تشكل عوامل خطر لانخفاض ضغط الدم.
  • كنت تعاني من مشاكل في غدة البروستات أو من صعوبة في التبول.
  • كنت تعاني من النقرس (gout).
  • كنت تعاني من مشاكل استثنائية في الدم.
  • كنت على وشك اجتياز فحوصات دم أو بول.

الأعراض الجانبية

كجميع الأدوية، قد يسبب استعمال أوديمنت أقراص أعراضا جانيبة لدى بعض المستخدمين. لا تفزع عند قراءة قائمة الأعراض الجانبية. فمن المحتمل ألا تعاني من أي منها. يجب التوجه إلى الطبيب أو إلى المستشفى فورا إذا عانيت من أحد الأعراض التالية:

  • رد فعل تحسسي خطير قد يشتمل على طفح جلدي، حكة، التهاب الجلد، تقشر الجلد، حساسية تجاه ضوء الشمس أو مصابيح التسفع أو حمی، تورم الوجه، الشفتين، اللسان أو الحنجرة أو صعوبة في التنفس أو الابتلاع.
  • قد تتشكل بثرات أو قد يتقشر الجلد حول الشفتين، العينين، الفم، الأنف والأعضاء التناسلية، أعراض شبيهة بالإنفلونزا وحمى من شأنها أن تشكل حالة تدعى متلازمة ستيفنس جونسون.
  • التهاب الأوعية الدموية (vasculitis)، الذي قد يؤدي إلى طفح، حمى وآلام في المفاصل أو العضلات) أو التهاب الكلى (الذي قد يغير عدد المرات التي تبول فيها أو قد تشاهد دم في البول. قد تعاني من حمي، شعور بالنعاس، أو قد تختبر تورما مثل تورم الكاحل).
  • جلطة دموية (تؤدي إلى ألم، تورم أو حساسية في الساقين).

أعراض جانبية شائعة جدا (تحدث لدى أكثر من مستعمل واحد من بين 10 مستعملين):

جفاف، تغییر توازن السوائل والمواد في الجسم (مثل الصوديوم، البوتاسيوم، الكلور، الكالسيوم والمغنيسيوم)، الذي يؤدي إلى جفاف الفم، ضعف، تعب أو نعاس، عدم الهدوء، اختلاجات، ألم في العضلات، ضعف أو تشنجات، ضغط دم منخفض الذي يؤدي إلى انخفاض التركيز وردود فعل بطيئة، صعوبة في التبول، وتيرة نظم قلب سريعة أو غير منتظمة، غثيان وتقيؤات.

أعراض جانبية شائعة (تحدث لدى حتى مستعمل واحد من بين 10 مستعملين):

  • نقص حجم الدم (hypovolaemia).
  • ارتفاع مستوى الكرياتنين واليوريا في الدم  (يظهر في فحوصات الدم).

أعراض جانبية ليست شائعة (تحدث لدى حتى مستعمل واحد من بين 100 مستعمل):

  • فقر الدم الذي يؤدي إلى تعب، ضيق في التنفس، نزيف شاذ أو كدمات.
  • تغييرات في الجسم التي تظهر في فحوصات الكولسترول، چلوکوز، حمض اليوريك.
  • النقرس (Gout).
  • تغييرات في الرؤية تشتمل على تشوش الرؤية أو رؤية صفراء دوخة، شعور بضغط في الرأس، صداع، نُعاس، ضعف، تغييرات في الرؤية، جفاف في الفم، دوار عند الوقوف.
  • وتيرة نظم قلب غير منتظمة.
  • تشنج العضلات أو ضعف العضلات.
  • تغييرات في كمية البول أو في الحاجة إلى التبول.
  • تعب.
  • جفاف في الفم، عطش، غثيان أو تقيؤات، تغييرات في حركات الأمعاء تشتمل على إسهال وإمساك.
  • فقدان حاسة السم أو صمم (غير مرتجع أحيانا).

أعراض جانبية نادرة (تظهر لدى حتى مستعمل واحد من بين 1,000 مستعمل):

  • تغييرات في خلايا الدم، مثلا: كمية خلايا الدم البيضاء، انخفاض عدد الصفائح الدموية الذي يؤدي إلى طفح، حمي، تعرق، تعب وانخفاض الوزن. يجري الطبيب فحوصات دم روتينية للتأكد من أنه لم تطرأ تغييرات.
  • اضطراب نفسي (لا يمكن تصنيفه بشكل آخر)، يؤدي إلى أوهام، هلوسة، كلام غير منتظم.
  • شعور بالخدر والوخز أو شعور باللسع.
  • ارتباك، صداع، تعب، شعور عام غير جيد، حمی.
  • طنين في الأذنين، انخفاض السمع الذي يكون مرتجعا غالبا.
  • أعراض صدمة مثل تغييرات في وتيرة نظم القلب، ضيق في التنفس، جلد رطب وبارد.
  • التهاب البنكرياس الذي يؤدي إلى آلام في البطن أو الظهر وغثيان.
  • تغييرات في الكبد تؤدي إلى اصفرار الجلد أو بياض العينين.
  • طفح جلدي.

أعراض جانبية نادرة جدا (تظهر لدى حتى مستعمل واحد من بين 10,000 مستعمل):

  • حرکات عضلية لا إرادية.
  • التهاب أو فشل الكلى اللذان قد يؤديان إلى ألم في الظهر أو إلى تغييرات في كمية البول أو الحاجة إلى التبول.

أعراض جانبية وتيرتها غير معروفة (أعراض لم تحدد وتيرة انتشارها بعد):

  • تدهور الحالة بعد التوصل إلى توازن السوائل أو توازن مواد في الجسم.
  • صدفية بثرية متعممة حادة (AGEP) (طفح يسببه دواء، يكون خطيرا ومصحوبا بحمى).
  • دوخة، إغماء وفقدان الوعي (يحدث بسبب انخفاض ضغط الدم ذي الأعراض).
  • انخفاض مستويات البوتاسيوم في الجسم.

أعراض جانبية إضافية لدى الأطفال:

  • ارتفاع خطر حدوث عدم إغلاق القناة الشريانية (ductus arteriosus) أو أن إغلاقه يكون بطيئا لدى الخدج.
  • حصى في الكلى لدى الاطفال.

إذا ظهر عارض جانبي، أو إذا تفاقم أي من الأعراض الجانبية، أو إذا عانيت من عارض جانبي لم يذكر في النشرة، عليك استشارة الطبيب.

التداخلات مع الأدوية الاخرى

إذا كنت تتناول، أو تناولت مؤخرًا، أدوية أخرى، بما فيها أدوية دون وصفة طبية ومكملات غذائية، أخبر الطبيب أو الصيدلي بذلك. لا سيما إذا كنت تتناول:

  • أدوية لخفض ضغط الدم (مثلا أدوية من نوع مثبطات ACE، مثبطات الرنين، محصرات ألفا، محصرات قنوات الكالسيوم، أدوية مدرة للبول، فينوثيازينات).
  • أدوية لعلاج مرض نفسي (مثلا بيموزيد، أمیسولبرید، سرتیندول).
  • أدوية لعلاج اضطرابات نظم القلب (مثلا: سوتالول، أميودارون، فلكانيد).
  • دیچوکسین (للقلب).
  • موكسيسيلات لعلاج متلازمة رينود (Raynaud’s syndrome).
  • نيتراتات (لعلاج الذبحة الصدرية).
  • ليثيوم (لعلاج الاكتئاب أو الهوس).
  • سوكرالفات لعلاج قروح المعدة.
  • کولسترامين أو كوليستيبول لعلاج الكولسترول المرتفع.
  • أدوية مضادات التهاب غير سترويدية (NSAIDs) مثل إيبوبروبين أو نابروكسين آسبيرين (للألم).
  • مضادات حيوية لعلاج العدوى التي تؤثر في الكلى أو الأذنين (مثل سيفاکلور، کولیستین، چنتامیسین، فانكوميسين).
  • أمفوتيراسين (لعلاج العدوي الفطرية).
  • أدوية للسكري، مثل إنسولين أو أقراص خفض سكر الدم.
  • أدوية لعلاج السرطان مثل ألديسليوكين.
  • ليفودوبا (لعلاج مرض باركنسون).
  • أقراص منع الحمل.
  • هيدرات الكلورال (لعلاج الأرق).
  • مضادات الاكتئاب (مثلا: مثبطات أكسيداز أحادي الأمين – MAOIs).
  • مضادات الاختلاجات مثل فينيتوين أو كاربامازبين.
  • كورتيكوستيرويدات أو مضادات الهيستامين (لعلاج ردود الفعل التحسسية).
  • أدوية لعلاج اضطرابات الإصغاء والتركيز (ADHD).
  • ألبروستاديل لعلاج العجز الجنسي.
  • بعض الأدوية لعلاج الربو مثل ثيوفيلين أو سالبوتامول.
  • بروبينسيد لمنع النقرس (Gout).
  • أدوية مسهلة عندما تؤخذ طوال فترة طويلة.
  • أدوية أو منتجات أطعمة تتضمن عرق السوس.
  • إذا كنت على وشك اجتياز علاج تستخدم فيه مرخيات العضلات مثل كورار (مثل روكورونيوم) أو مواد تخدير. عليك إبلاغ طبيب التخدير، طبيب الأسنان أو الطبيب.

مصادر ومراجع

هدفنا هو تزويدك بالمعلومات الأكثر صلة والأكثر حداثة. ومع ذلك، نظرًا لأن المنتجات الصيدلانية تؤثر على كل شخص بشكل مختلف، لا يمكننا ضمان أن تتضمن هذه المقالة جميع المعلومات التى يجب أن تعرفها ، وعليك دائمًا استشارة الطبيب أو الصيدلي أو مقدم الخدمات الصحية. حقوق النشر: “جميع الحقوق محفوظة © فارماسيا” – تواصل معنا عبر نموذج التواصل. التحديث و الإضافة والتعديل: تواصل معنا، إذا كنت تعرف أي معلومات، تحديثات، إضافات أو تعديلات يمكن إضافتها إلى هذة الصفحة عبر نموذج التواصل. الكود حسب نظام التصنيف الكيميائي العلاجي التشريحي: C03CA01 .