تيكافير ۰,٥ أو ۱ ميلليجرام أقراص فموية – مضاد للفيروسات الكبدية

تيكافير هو دواء مضاد للفيروسات لعلاج التهاب الكبد المزمن الناتج عن عدوى بفيروس الإلتهاب الكبدي لدى البالغين أكبر من 18 سنة الذين لديهم:

  • مرض كبدي تعويضي (تشمع الكبد)، تليف كبدي فيروسي بدون أعراض مع وجود أدلة تُشير إلى أن الفيروس يضاعف نفسه بشكل نشط، مع زيادة متتالية في مستويات إنزيم يُسمى “ناقل أمين ألانين”.
  • مرض كبدي لا تعويضي (لا_معاوَض)،أى عندما يتطور المرض الكبدي لدرجة أن الكبد يعاني من مشكلة في الأداء وتبدأ أعراض المرض في الظهور.

يعمل تيكافير على خفض مستويات الفيروس في الجسم، وهذا يحسن حالة الكبد ويقلل الضرر الناجم عن العدوى المزمنة بفيروس الإلتهاب الكبدي. يتوافر المستحضر الدوائي تيكافير في ثلاث أشكال صيدلانية:

  • تيكافير 0.5 ميلليجرام أقراص فموية مغلفة.
  • تيكافير 0.05 ميلليجرام/ 1 مللي محلول للشرب عن طريق الفم (نصف ملليجرام في كل 10 مللي من الشراب).
  • تيكافير 1 ميلليجرام أقراص فموية مغلفة.

المعلومات في هذة الصفحة تنطبق على جميع الأشكال الدوائية لمستحضر تيكافير.

ما هو تليف/ تشمع الكبد؟

تليف الكبد هو مرض مزمن يصيب الكبد، ويتسبب في تندب أنسجة وخلايا الكبد، وهذا يجعل الكبد غير قادر على أداء الوظائف الحيوية الضرورية. ينتج تليف الكبد غالبًا من العدوى بالفيروسات الكبدية أو نتيجة الإفراط في تعاطى الكحول. ينقسم تليف الكبد إلى نوعين:

  • تليف الكبد المُعاوَض، ويُسمى أيضًا تشمع الكبد، و هو مرحلة يحدث فيها التليف الكبدي ولكن مع عدم ظهور أى اعراض للمرض.
  • تليف كبدي لا معاوَض: ويحدث عندما يتطور تشمع الكبد إلى درجة أن الكبد يعاني من مشكلة في الأداء وتبدأ أعراض المرض في الظهور ، فأنت تعتبر مصابًا بتليف الكبد اللا تعويضي.
تيكافير يحتوى على عقار يُسمى “إنتيكاڨير”، وهو عقار مضاد للفيروسات ينتمي إلى فئة من الأدوية تُسمى ” مثبطات إنزيم الترانسكريپتاز المعاكس”، وتعمل عن طريق منع الفيروس من التكاثر.
TECAVIR
TECAVIR

كيف تستعمل تيكافير؟

  • الجرعة وطريقة العلاج تختلف من مريض إلى أخر، فلا يتعين على كل المعُالجين أن يتلقوا نفس جرعة تيكافير. الجرعة وطريقة العلاج يحددهما الطبيب فقط.
  • الجرعة المعتادة للأشخاص البالغين تتراوح بين 0.5 إلى 1 ملليجرام مرة واحدة في اليوم ، تُبلع عن طريق الفم.
  • سوف تعتمد الجرعة الدوائية التي تُحدد لك على حالتك ومدى إستجابتك للعلاج، وإذا ما كنت تتناول أدوية أخرى لعلاج الإلتهاب الكبدي.
  • إذا كنت تعاني من مشاكل في الكلى، فمن الممكن أن يصف لك الطبيب جرعة منخفضة أكثر من الدواء، أو  يُوصى لك بتناول الدواء بوتيرة أقل من مرة في اليوم.
  • يجب تناول الدواء وفق الجرعة ومواعيد التناول التي حددها الطبيب لضمان الحصول على نجاعة الدواء بشكل كامل، ولتقليل تطور مقاومة تجاه العلاج.
  • يجب على بعض الأشخاص أن يتناولوا تيكافير على معدة فارغة. إذا أوصى لك الطبيب بتناول الدواء على معدة خاوية، يجب تناول الدواء بعد الوجبة بساعتين على الأقل ، وقبل ساعتين على الأقل من الوجبة التالية.
  • إذا نسيت تناول الدواء في الوقت المحدد، يجب تناول الجرعة المنسية فور تذكرك، وتناول الجرعة التالية في الوقت الاعتيادي. إذا كان موعد تناول الجرعة التالية قريبا، فلا يجوز تناول الجرعة المنسية، بل يجب تناول الجرعة التالية في الوقت الاعتيادي، ولا يجوز تناول جرعة مضاعفة تعويضًا عن الجرعة المنسية.
  • تيكافير غير مخصص لمعالجة الأطفال والمراهقين أقل من 18 سنة.

تحذيرات وإحتياطات

تحذير من فرط تحمض الدم بحمض اللبن “فرط تحمض الدم اللبني”: هذا الدواء قد يتسبب بشكل نادر في حدوث عرض جانبي خطير يُسمى ” فرط الحُماض اللبني”، وهو اضطراب يعجز فية الجسم عن التخلص من بعض المواد الضارة الموجودة في الدم، وهذا يتسبب في مجموعة من العلامات والاعراض المتمثلة في:

  • الغثيان، واحيانًا التقيؤ.
  • آلام في البطن.
  • ضعف في العضلات.
  • زيادة في التعرق.
  • ضيق وإنقطاع في التنفس.

فرط الحُماض اللبني، قد يحدث بوتيرة أعلى لدى النساء، لا سيما إذا كن يعانين من البدانة المتطرفة. سوف يرصد الطبيب حالتك الطبية بشكل ثابت خلال العلاج بـ تيكافير، وعليك أن تخبر طبيبك إذا ما ظهرت لديك أى من الأعراض المذكورة سالفًا وا لتي تُشير إلى فرط تحمض الدم بحمض اللاكتيك أو فرط حُماض الدم. للمزيد من المعلومات عن فرط الحماض اللبنى من الرابط هنا.

ضرورة إتخاذ التدابير اللازمة لمنع إنتقال العدوى: إن المعالجة بدواء تيكافير لا تمنع من إنتقال عدوى التهاب الكبد الفيروسي إلى الأخرين عبر الإتصال الجنسي أو عبر سوائل الجسم، لهذا من المهم اتخاذ وسائل الحذر الملائمة لتجنب نقل عدوى التهاب الكبد الفيروسي إلى الأخرين. وهنا تجدر الإشارة إلى وجود لقاح مضاد لإلتهاب الكبد الفيروسي بي لحماية الأشخاص المعرضين لخطر مرتفع للإصابة بفيروس التهاب الكبد بي.

أخبر طبيبك إذا عانيت في الماضي أو إذا كنت تعاني حاليًا من خلل في أداء الكلي. هذا الأمر هام لأن تيكافير يُطرح من الجسم عبر الكليتين، وإذا كنت تعاني من مشاكل في أداء الكليتين، فقد تكون هناك حاجة إلى تغيير الجرعة أو مواعيد تناول الدواء.

لا يجب التوقف عن تناول تيكافير من دون إستشارة الطبيب، لأن التهاب الكبد قد يتفاقم بعد إيقاف الدواء. عند إيقاف المعالجة بدواء تيكافير، سوف يواصل الطبيب رصد حالتك، وسوف يُجرى لك فحوصات دم بشكل دوري لعدة أشهر بعد التوقف عن العلاج حتى  يتأكد من أن أداء الكبد سليم.

هذا الدواء قد يجعلك تشعر بالدوار، لذلك لا تقود السيارة، أو تستخدم الآلات، أو تقوم بأي نشاط يتطلب اليقظة حتى تكون متأكدا من أنك تستطيع أداء هذه الأنشطة بأمان.

التأثير على الحمل، الإرضاع والخصوبة

  • يجب أن لا تتناولي تيكافير أثناء الحمل، و يجب تجنب حدوث الحمل خلال فترة المعالجة عن طريق استعمال وسيلة فعالة لمنع الحمل . و إذا أصبحت حامل ، أو كنتى تخططين لتصبحي حامل فإسألى طبيبك عن الفوائد والمخاطر المحتملة من علاجك بمضادات الفيروسات لك ولطفلك.
  • لا ترضعى طفلك طبيعيًا خلال فترة المعالجة بـ تيكافير، و ذلك لان مكونات الدواء تمر عبر حليب الثدي إلى الرضيع.

الأعراض الجانبية

الأعراض الجانبية الأكثر شيوعًا لدواء تيكافير تشمل:

  • صداع.
  • دوخة.
  • إرهاق وتعب.
  • غثيان وأحيانا تقيؤ.
  • إسهال.

يجب التواصل مع طبيبك في أقرب وقت إذا شعرت بالأعراض الجانبية التالية:

  • تهيج شديد للجلد أو ظهور أعراض حدوث حساسية للدواء مثل: انتفاخ في الوجه والشفتين واللسان والحلق مع ضيق في التنفس وزيادة في دقات القلب.
  • ظهور علامات لوجود اضطراب في الكبد مثل: تغير لون البول الى اللون الغامق أو وجود تغير في لون الجلد و العينين.
  • دوخه شديدة أو شعور بالضعف الشديد أو التعب الشديد الغير مبرر مع ألم عضلي غير عادي خاصة في ذراعيك وساقيك.
  • صعوبة في التنفس.
  • ألم في المعدة مع الغثيان والقيء و شعور بالبرودة أو التعرق الزائد.
  • شعور بالدوار الشديد والمتكرر أو تغير في نظم ضربات القلب.

تواصل معنا إذا كان لديك سؤال حول تيكافير

إذا كان لديك سؤال أو إستشارة متعلقة بدواء تيكافير فيمكنك أن تتواصل معنا عبر طرق التواصل التالية:

روابط للمزيد من المعلومات عن عقار إنتيكاڨير

هدفنا هو تزويدك بالمعلومات الأكثر صلة والأكثر حداثة. ومع ذلك، نظرًا لأن المنتجات الصيدلانية تؤثر على كل شخص بشكل مختلف، لا يمكننا ضمان أن تتضمن هذه المقالة جميع المعلومات التى يجب أن تعرفها ، وعليك دائمًا استشارة الطبيب أو الصيدلي أو مقدم الخدمات الصحية. حقوق النشر: “جميع الحقوق محفوظة © فارماسيا ۲۰۲۲” – تواصل معنا عبر نموذج التواصل. التحديث و الإضافة والتعديل: تواصل معنا، إذا كنت تعرف أي معلومات، تحديثات، إضافات أو تعديلات يمكن إضافتها إلى هذة الصفحة عبر نموذج التواصل أو اكتب تعليق في أسفل الصفحة. الكود حسب نظام التصنيف الكيميائي العلاجي التشريحي: J05AF.


اكتشاف المزيد من فارماسيا

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.